دوامة السلوان

المجموعة: أعمالى الأدبية
نشر بتاريخ الخميس, 30 تشرين1/أكتوير 2014 22:51
كتب بواسطة: Super User
الزيارات: 1893

في عاصمة الجن والملائكة

اقفر فوق حوائط شائكة

أنجرف في دوامة سلوان

فاقد السمع بظلمة حالكة

شاهراً سيفي أمام كل نهدٍ.

ملقياً نفسي بأي تهلكة.

فأنا جندي أشعث الشعر

أحب أن أخوض المعارك

كيف أرى معمعة قائمة

وامنع نفسي أن أشارك

فقد فقدت اليوم توازني

وأتيت بعزيمة مفككة

مات بداخلي الشعر والشاعر

صارا الآن همهمات ُ مضحكة

قتلتها بمدينة الضباب ليلاً

حينما المطر من دمعي اشتكى

قتلتهما عندما أُحرق عرشي

وخلعت قناعها ملكةُ المملكة

فصالت وجالت واستبدت

وصارت لدرب حبي مُهلكة

عندها أصبحتُ على يقين

أني غدوت بيقيني مشككاً

تخلصت من رومانسية كاذبة

أيقظت وحشا بداخلي فتحرك

لم تك تلك لحظات سهلة

أنت بعد ترددات مربكة

يعز ذبحك يا طفلاً بداخلي

لكن العيش إما لي أو لك

09/06/1998م باريس